أخبار السيارات

المواصلات قديماً : كيف كانت البداية لغط كبير في حياة البشرية ؟

المواصلات قديماً كانت بدائية وتفتقر لعوامل السلامة، مما راح ضحيتها مئات من البشر، ينقل لكم autovx صورة 7 مواصلات نتج عنها في كواث تاريخية، أشهر كارثة يعرفها الجميع تايتانيك لكنه لم تكن الكارثة الوحيدة من نوعها، فهناك كوارث أشد منها، ولأن الإنسان بطبعه يتعلم من خطأه فتلك الحوادث كانت سبب رئيسي في تطوير المواصلات حاليًا ودعمها بعوامل الأمان وطرق النجاة، وأصبح هناك خبراء متخصصين في وضع الإرشادات حول ما يجب أن تفعهله إذا تعرض لحادثة ما، لهذا نعرض لكم تلك الحوادث، أسبابها، الناجون منها، وحجم الخسائر.

المواصلات قديماً و أشهر 7 كوارث

الحادثة الأولي البحارة: في شهر يناير من سنة 1919 كانت الحرب العالمية الأولي إنتهت بقرابة شهرين، نجي من الحرب 300 جندي من جزيرتين لويس وهاريس وكانوا متجهين إلي منزلهم، كان متلهفين للوصول إلي المنزل من أجل قضاء عطلة رأس السنة مع عائلتهم، كانت الجزيرتين قد فقدت 30 ألف جندي كان العائدين بمثابة الجنود المحظوظين في تلك المعارك، إستقل الجنود سفينة كان يطلق عليها إسم النسر، ولكن السفينة صدمت في صخور حوش هولم، كانت الخسائر رهيبة فقد قام صياد بإنقاذ 40 شخص بينما تمكن 39 شخص من السباحة والنجاة، أما باقي الجنود لقوا مصرعهم علي الفور، الخطأ هنا كان بسبب أن السفينة صممت لحمل 100 شخص فقط وليس 300 شخص علاوة علي هذا لم تكن بها وسائل نجاة مثل قوارب أو ستر السباحة، كانت المسافة من الشاطئ قريبة جدًا لكن القدر كان له رأي آخر في وصولهم.

اشهر الحوادث

الحادثة الثانية مناطيد الهليوم: كانت فكرة الولايات المتحدة في سنة 1931، كان المنطاد الواحد بطول 239 متر، وكان بإمكانه السير لنحو 17 كيلو متر، تم صنعه ليناسب الحرب ويمكنهم من المشاهدة من أعلي، لكن التجربة لم تكن مجدية ولم تستمر لوقت طويل، في يوم 4 من أبريل لسنة 1933 كانت ولاية نيو جيرسي دفعت بسحلها لضرب عاصفة مائية  للمنطاد وتسبتت في خسارة وفاة 73 فرد، ولم تتوقف الولايات المتحدة وقامت بمحاولة ثانية في سنة 1935 وتحطم المنطاد وتوفي شخصين وبعدها لم يتم التجربة مرة ثانية.

الحادثة الثالثة الأسري اليابانيون: سفينة العبيد والسجناء وأسري الحروب Junyo Maru، كان العالم قاسي لا يعرف الرحمة علي الضعفاء، كان السفينة تنلقهم للعمل في بناء السكة الحديد، وكان المعتاد أن أي سفينة لا يوجد بها شعار الصليب الأحمر تكون مكشوفة للحلفاء ويتم ضربها، وهذا ما تم في يوم 18 سبتمبر من سنة 1944،كان هذا في المحيط الهندي حيث توجهت غواصة بريطانية بضربها بسبب أنها سفينة مجهولة الهوية، كانت السفينة تحمل 6500 شخص وأغرق الجميع ما عدا 700 شخص فقط.

الحادثة الرابعة سفينة الترفيه: كانت سفينة الأغنياء وتحولت بعدها لسفينة إخلاء الألمان والعسكرين بسبب سيطرة روسيا في عملية هانيبال، كان قطبان السفينة غبيًا، فقد قام بإشعال الأضواء ليكون هدف مشكوفًا للأعداء، وبالفعل ضربت السفينة التي كانت تحمل 7000 شخص توفي الجميع ما عدا الف شخص فقط.

حوادث

الحادثة الخامسة ثلاث قطارات: كانت المواصلات قديمًا كارثية، في أكتوبر 1952، إصطدم ثلاث قطارات واحد كان يقل ركاب والأخر قطار سريع والثالث من منطقة ضبابية، كان قطار الركاب متأخر عن وقته وكان القطار السريع يسير بأقصي سرعة 80كم في الساعة والقطار الثالث لم يتمكن من رؤية الأشارة الصفراء، 16 علبة قطار تم سحقها وتوفي 112 شخص والباقي إصابات وإعاقات جسدية حوالي 340 شخص.

المواصلات قديماً

الحادثة السادسة عابد البقرة: 1981 كان ذلك في الهند، كان القطار يحمل 1000 فرد، كانت المطر يغرق شوارع الهند وبالتالي كانت القضبان منزلقة، كان الرجل مؤمن كان “يعبد البقر” وكان رجل أبله يريد العبور من علي القطبان بالقبرة، وقرر سائق القطار أن يضحي بالركاب ليسقطوا في النهر، ولا يضحي بالبقرة.

الحادثة السابعة الغاز: كانت روسيا منشغلة في الحرب في الثمانينيات في 1989، كان هناك تسرب للغاز قريب من خط سكة حديد، وعند مرور القطارين كان الشرار الذي يخرج منهما تسب في إنفجار كبير توفي علي أثره 500 شخص.

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى