أخبار السياراتسيارات قديمة

قصة صناعة سيارات لامبورجيني الإيطالية

قصة صناعة سيارات لامبورجيني الإيطالية من موقع autovx الذي يفتح الباب حول قصة صاحب شركة الجرارات الذي تعرض لإهانة جعلته يحول شركته لصناعة أشهر السيارات في العالم الأن، تبدأ القصة من Ferruccio Lamborghini وهو مالك شركة لامبورجيني، كانت تلك الشركة تصنع الجرارات وبشكل ضيق ومحدود، كانت تعتمد صناعة الجرارات علي بقايا معدات عسكرية تالفة، جني لامبورجيني المال من تجارته في الجرارات وقرر أن يمتلك سيارة، كانت يتمتع الشاب وقتها بشخصية صارمة وقوية، وقع الإختيار علي سيارة فيراري وكان هذا الإختيار السبب وراء ظهور جيل جديد من سيارات لامبورجيني يغزو العالم.

قصة صناعة سيارات لامبورجيني الإيطالية

محركات السيارات كانت تثير إعجاب Lamborghini حتي أن الجميع عرف عنه هذا، كان يجمع عدد من السيارات الرياضية، كانت السيارة فيراري جي تي 25 واحدة من السيارات التي إمتلكها، ولكنه وجد أنها تعاني من عيب في قضيب التعشيق، وقام بزيارة إلي مالك شركة “إنزو فيراري” وطرح المشكلة عليهم، لكن كان الرد مهين فقال أن العيب ليس في السيارة بل في من يقودها، وأخبره أن عليه الإهتمام بالجرارات وليس بالسيارات، لم يكن لامبورجيني يتوقع هذه الإجابة وشعر بالإهانة الشديدة وقد نالت من كبريائه، قرر أن يقوم بصناعة سيارة رياضية يقودها لا تقل عن سيارات فيراري ولا عن صاحبها المغرور، قام كرجل أعمال ذكي بضم ثلاث من أهم العاملين السابقين في شركة فيراري وهم قيوتو بيزراني وفرانكو سكاقلوني وقيان باولو دالارا لصناعة سيارته الخاصة.

كان الطريق أمام لامبورجيني محدود، هو يريد صناعة سيارة رياضية فخمة وقوية بدون عيوب، طلب من العاملين أن تكون سرعتها 150 ميل في الساعة، وأراد أن يضع بها محرك V12 كان الشاب المغرم بالسيارات وجد هذا المحرك في سيارات متواضعة الحجم في بلدة سانتاقاتا، لم يكن هذا الأمر مستحيل وقتها فقد نجح العاملين في صناعة جي تي 350 كان هذا في عام 1964، نجحت تلك التجربة وكانت بداية لإنطلاق سيارات لامبورجيني الرياضية، حدث توسعات كبيرة بعد ذلك في سنة 1966.

لامبورجيني جي تي 350

معلومات عن فيروتشيو لامبورجيني

  • ولد لامبورجيني في سنة 1916 في مزرعة تقرب من مودينا وهي مدينة إيطالية.
  • دخل فيروتشيو لامبورجيني الجامعة التقنية، تفوق في الجامعة وتخرج منها كمهندس.
  • كان واحد من المشتركين في الحرب العالمية الثانية في القوات الجوية.
  • كان إهتمامه بماكينات المركبات حتي إشتهر بأنه أستاذ في الميكانيكا.
  • بعد إنتهاء الحرب قام بفتح مكان لتصليح الدراجات وبيع السيارات صغيرة الحجم.
  • كانت بداية الشركة من شراء الجرارات من المخلفات العسكرية وتحويلها لجرارات.
  • كانت الشركة تنتج جرار واحد فقط في الشهر.
  • وقع الإختيار علي رمز “الثور” كشعار للسيارات الرياضية التي تنتجها الشركة حتي الوقت الحالي.

وأصبحت اليوم لامبورجيني من أفخم سيارات العالم وحلم كل الشباب، قصة صناعة سيارات لامبورجيني الإيطالية التي صنعت بكبرياء وتحدي وليست للمنافسة التجارية أو الربحية فحسب، أما شعار السيارات الرياضية رمز الثور وهو يرمز إلي القوة، وبسبب سوء رد فيراري وضع أمامه عملاق أخر في عالم السيارات، أفتتحت أول شركة له في عام 1949 وأطلق عليها إسم Lamborghini Trattori S.p.A، وبعد النجاح حول شركته إلي مصنع كبير يتمكن من إنتاج 400 جرار في الشهر الواحد، كانت الأراضي الزراعية تحتاج إلي هذه الجرارات، وكان النجاح الثاني له عندما أفتتح شركة ثانية في عام 1960 لتقوم بإنتاج أجهزة التدفئة والتبريد التي كانت تستخدم في الأغراض الصناعية بالولايات المتحدة الأمريكية، وكانت الخطوة الثالثة هي صناعة السيارات الرياضية، لينتشر أسمه بعد ذلك في العالم وحتي الوقت الحالي، وتثبت قصته أن الإبتكارات العظيمة لم تكن وليدة الصدفة أو العبقرية فحسب، بل كانت وليدة الكبرياء والعناد ورد الكرامة أيضًا.

سيارات لامبورجيني

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى