منوعات

كيف أختار الزيت المناسب للسيارة في الصيف؟

كيف أختار الزيت المناسب للسيارة في الصيف؟ عبر موقع AUTOVX  سوف نتعرف على المزيد يوجد الكثير من مالكي السيارات يبحثون عن أفضل الزيوت التي يمكنهم الاعتماد عليها من أجل تزويد المحرك بها حتى توفر أفضل سرعة وأداء للسيارة ولكن يحتار البعض عند اختيار تلك الزيوت بحيث تتناسب مع سيارتهم وتتوافق مع موديل أو ماركة السيارة، ولذلك دعونا نقدم لكم في مقال مفصل كافة المعلومات التي قد تحتاج إليها لمعرفة أهمية تلك الزيوت بالنسبة للسيارة وانتقاء الأفضل بين كافة الانواع المتواجدة في الأسواق فتابعونا في السطور التالية.

كيف أختار الزيت المناسب للسيارة

  • يمكننا تلخيص أهمية الزيت بالنسبة للسيارة بإعتباره الدماء التي تسري في جسد الإنسان حتى يقوم الجسم بجميع وظائفه الحيوية وتجديد الخلايا بحيث تمتلك السيارة عدد من الأجهزة والاجزاء المعدنية التي تحتاج إلى سائل لزج نوعاً ما حتى يساعدها على الحركة والقيام بوظائفها حتى تعمل السيارة بشكل طبيعي .
  • بحيث يتكون ذلك الزيت تركيبة كيميائية عالية الدقة تجمع بين عدد المواد والعناصر التي تتحد ذراتها مع بعضها البعض لكي تسهل عملية الحركة وتقلل الاحتكاك بين قطع المحرك المعدنية المختلفة، بجانب حرق الوقود في السيارة مما تدعم عملية دفع السيارة للأمام ورفع كفاءتها على المدى البعيد .
  • وبالتالي يقوم الزيت في السيارة بدور هام و أساسي بحيث تنتج عن الحركة العنيفة للمحرك احتكاكات قوية بجانب الحرارة الشديدة التي قد تتلف باقي الأجزاء والقطع في السيارة فيقوم ذلك الزيت بتقليل ذلك الاحتكاك ومنع تآكل تلك القطع على مدار الوقت بسبب مقدار الجهد المبذول عليها الي يسبب أضرار بالغة في السيارة.

  • وليس هذا فقط بل ويعمل الزيت على القضاء بصورة كاملة على صوت المحرك الذي يتم إصداره أثناء عملية التشغيل حيث يجعل السيارة أكثر هدوء وتسير بسرعة افضل بدون مواجهة أي مشاكل خاصة للسيارات الضخمة التي تحمل عدد كبير من البضائع مما تشكل ثقل على المحرك وبالتالي يصدر أصوات مرتفعة .
  • أما الميزة الأخرى التي يوفرها الزيت لمحرك السيارة فهي عملة تنقية كاملة الشوائب التي تدخل السيارة حيث يعمل على التخلص من تلك الشوائب التي ق تدخل إلى جسم السيارة من خلال الهواء أو من خلال الوقود مما تسبب تلف السيارة على المدى البعيد، ولذلك يجب أن يتم التغيير المستمر للزيت حتى تحافظ أطول فترة على محرك سيارتك وتجعلها تعمل بفاعلية وكفاءة أكبر .
  • وتعمل أيضاً على توفير معدل استهلاك الوقود فكلما زادت لزوجة الزيت انخفضت نسبة استهلاك الوقود حيث لا تحتاج السيارة إلى بذل مزيد من الجهد لكي تسير بسرعة أكبر بحيث يسهل الحركة على محرك السيارة وكافة القطع الأخرى بها .

الاضرار التي تلحق بالسيارة نتيجة عدم تغيير زيت السيارة

  • وبالتالي يمكنك أن تتخيل معي عزيزي القارئ حجم الخسائر التي قد تلحق بسيارتك في حالة عدم تغيير الزيت بصفة دائمة حيث يسبب ذلك تغيير في قدرة المحرك على المدى البعيد بسبب تراكم الشوائب على قلب المحرك من الداخل مما تدمر السيارة وتقلل من كفاءتها وسرعتها.
  • بل وتسبب أيضاً زيادة في تآكل أجزاء السيارة الداخلية خاصة تلك التي تعتمد على الزيت في إدارتها وتيسير حركتها بجانب تقليل السرعة الإجمالية السيارة وتوقفها بصفة مستمرة مع إصدار اصوات مرتفعة أثناء الحركة، وقد ترتفع درجة حرارة المحرك لتنصهر بعض القطع المعدنية به ولذلك يقوم الزيت بحماية تلك القطع والحفاظ عليها لأطول فترة ممكنة .

كيف أختار الزيت المناسب للسيارة في فصل الصيف

وبالتالي يطرح هنا سؤال نفسه كيف يمكننا أن نختار افضل زيت السيارة خاصة مع اقتراب فصل الصيف حيث ترتفع درجات الحرارة بصفة عامة في الكثير من دول الوطن العربي مما تؤثر بصورة مباشرة على سرعة وأداء المحرك في السيارة .

مما تجعلها تحتاج لكميات مضاعفة من الزيت أو اختيار زيوت ذات كفاءة ولزوجه عالية لكي تتحمل تلك الحرارة والمجهود المضاعف على السيارة ولذلك نقدم لك عزيزي القارئ عدد من النصائح التي تساعدك على اختيار زيت السيارة المناسب لك وذلك في النقاط التالية :

اختبار اللزوجة: بعد اختيار اللزوجة الخاصة بزيت محرك السيارة هو المعيار الوحيد الأكثر مصداقية حيث يمكنك أن تقوم باختيار ذلك بنفسك من خلال أخذ كمية قليلة منه ووضعها على السبابة والإبهام وعند الشعور يتماسك الزيت وصعوبة فصل أجزاءه عن بعضها البعض فيعني ذلك جودة الزيت وبقاؤه فترة أطول في السيارة بل وتدفقه في مختلف الأجزاء داخلها بكل سهولة وليونه.

ويمكنك أن تقوم بالتأكد من ذلك بطريقة أخرى حيث تقوم بقراءة الأرقام الموضحة على زيت المحرك من الخارج وهي التي تشير إلى مستوى وجودة اللزوجة وهي على سبيل المثال رقم W 10 فيشير ذلك إلى مستوى الجودة الخاصة بالزيت بجانب درجة الحرارة الخاصة به بحيث يكتب بجانبها أربعون أو خمسون وتعني ذلك كفاءة الزيت عن وصول درجة الحرارة إلى خمسون درجة مئوية أو أربعون.

عمر السيارة : أيضاً يعتبر عمر السيارة عنصر هام واساسي عن اختيار زيت الوقود الخاص بها ففي حالة تسجيل عدد كبير من الأميال على مدار عدة سنوات فقد يتطلب ذلك منك عزيزي القارئ اختيار نوع زيت أحادي اللزوجة أي قليل اللزوجة إلى حد ما بحيث يسهل تشغيل المحرك ولكن في حالة اختيار زيت كثيف فيؤدي ذلك إلى تباطؤ نسبي في سرعة السيارة بسبب ملأ الكثير من الفجوات، والعكس صحيح كلما كانت السيارة جديدة وذات محرك قوي فيمكنك أن تختار زيت ذو كثافة ودرجة لزوجه عالية حتى تساعد على تشغيل السيارة بصورة أفضل .

نوع النفط : وهناك بعض المعايير الأخرى التي توصي بها الكثير من شركات تصنيع السيارات الخاصة لماركة السيارة التي تمتلكها بحيث تقرر لك عدد من الزيوت المتاحة في الأسواق والتي تتناسب مع موديل سيارتك حتى توفر لك أفضل اداء، ولكن بشكل عام يجب الاعتماد على نوع النفط سواء كان غاز طبيعي ام بنزين أو سولار لكي يتم اختيار الزيت المناسب لها لتجنب حدوث أي تلفيات بمحرك السيارة أو تقليل عمر السيارة على المدى البعيد .

طرق اختبار الزيت في السيارة

  • يمكنك أن تختبر مستوى الزيت في السيارة بكل سهولة دون اللجوء للمتخصصين حتى لا يحدث تسريب بسبب وجود ثقب أو خلل ما داخل أنبوب الزيت مما يسبب بعض المشاكل أثناء عملية السير، وذلك من خلال وضع قطعة معدنية طويلة الحجم داخل أنبوب الزيت فإذا لاحظت وجود تغيير في لون الزيت بحيث يصبح مائل للأسود فيدل ذلك على وجود مشكلة ما حيث يدل على تعرض الزيت للاحتراق عدة مرات .
  • بل ويمكنك أن تقوم بعمل فحص دوري الزيت داخل السيارة حتى تحافظ على أداء سيارتك لأطول فترة ممكنة بحيث يحتوي ذلك نسبة عالية من المنظفات والمواد الكيميائية داخل تصنيع الزيت حتى تمكن السيارة من التغلب والقضاء على كافة الشوائب التي تدخل السيارة بجانب نسبة معدلات الإحتكاك داخل الزيت مثل الجرافيتي بحيث تقلل من الاحتكاك داخل المحرك بصورة كبيرة وتحافظ على قطع السيارة بالكامل

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى