منوعات

خطوات لقيادة بلا مشقة في رمضان

مع بداية شهر الصيام، كل عام وانتم بخير، نعلم أنكم جميعا قد تشعرون بالتعب والمشقة في أثناء القيادة على الطرق بشتى انواعها فى نهار شهر رمضان وخاصة مع الجو الحار  واشعة الشمس المرهقة والتكدس المرورى الذي نعانى منه في معظم شوارع وحوارى جمهورية مصر العربية، لذلك اخترنا لكم اليوم متابعينا الكرام، رواد موقعنا المتميز دائما Autovx موضوع  هام لكم وشيق تحت عنوان ” خطوات لقيادة بلا مشقة في رمضان “.

خطوات لقيادة بلا مشقة في رمضان

 

قد وجدنا انه من واجبنا  ومن حقكم علينا أن نقدم لكم بعض النصائح  لتخطى معاناتكم في  أثناء القيادة في النهار في شهر       الصوم  المبارك.

 

اولا عليك ان تحاول القيام بمشاوير السوبر ماركت او مشاوير التسوق والترفيه وشراء أغراضك قبل فترة الظهر لانها فترة قاسية جدا وتكون الشمس فيها عمودية مما يؤدى الى اشتداد الحرارة  والتاثير على تركيزك اثناء لقيادة على الطريق ، ذلك بالاضافة الى ان الساعات الأولى من استيقاظك لن تشعر بها بعناء الصيام وبتعب فقدان الماء والشعور بجفاف الحلق. ثانيا من الممكن ان تدرب نفسك في خلال الثلاثين يوم ان لا تقوم بمشاويرك أبداً فى فترة العصر لتفادى انخفاض مستوى المياه فى جسدك بسبب الصيام والذي بدورة قد يعمل بالفعل على تقليل قدرتك على التركيز وتقلل من رد فعلك أثناء القيادة.  ومن الممكن ايضا ان يحدث لك هبوط في الدورة الدموية في هذا الوقت.

ينصح ايضا لتخفيف مشقة القيادة في النهار اثناء الصيام ان تكن حذرا من الاخرين ولا تقم بالتسرع في تخطى وتجاوز  أى سيارة على الطريق وذلك خوفاً من أخطاء الاخرين. وتجنبا لوقوع الحوادث اثناء الارتبالك الذي يحدث عند التسرع في تخطى السيارات الاخرى على الطريق، ذلك بالاضافة الى ان ذلك من الممكن ان ينتج عنه العديد من الخناقات والنزاعات والمشادات الكلامية التى قد تتحول الى نزاعات كبيرة .

 

من  خطوات لقيادة بلا مشقة في رمضان ان تمنح جسمك قسطًا وافرًا من النوم.  قبل القيادة على الطريق وإن شعرت بإرهاق فى الصباح ننصحك بصف سيارتك وتأجيل مشاويرك الى يوم اخر او  إن كان فى الإمكان اجل هذه المشاوير الصباحية  إلى ما بعد الإفطار. اما  إذا شعرت بالرغبة الملحة فى النوم  اثناء السير على الطيق فحاول أن تأخذ قسطاً من الراحة عند ركن السيارة في جانب الطريق وبعدها واصل قيادة سيارتك. ومن النصائح التى نحب ان نقدمها لك هنا الصبر ، حيث انه هو مفتاح القيادة وليس الفرج فقط، فلا تزاحم أحد أو تحاول ان تتخطاه لأنه صائم مثلك وانت لا تعلم مدى تأثير الصوم على تركيزه.

وننصح ايضا بانه  إن كان لديك ايها القارىء الكريم اى موعد في نهار شهر الصوم امزل قبله بوقت أطول وذلك في سبيل ضمان عدم استعجالك فى القيادة اثناء الصيام مما يتطلب منك بذل جهد اكبر، ويمكنك ايضا اذا كنت متعب ان لا تستخدم سيارتك وان تقوم بإستخدام وسائل المواصلات العامة أو التاكسى أثناء نهار رمضان. فأصحاب هذه المهن لديهم القدرة على تجاوز إرهاق الصيام. وأخيراً وليس اخرا ، تذكر عزيزى السائق الكريم أنك صائم وأن من واجبات الصيام عدم التجاوز واتباع  القيم والاخلاق الحميدة فى كل شيء حتى في اثناء  القيادة فيجب ان لا تتعدى على قوانين المرور أو تقوم بالشجار مع أحدهم حتى وإن قام باستفزازك اثناء السير على الطريق، فلتتحلى بالصبر والثبات والقيم والاخلاق الحميدة احتراما لشهر الصوم.

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى